عين اليمن على جنوب اليمن

ضابط سعودي ينشق عن القوات المسلحة السعودية لأسباب تتعلق بالحرب على اليمن وقتل المدنيين

المشهد الجنوبي الأول/متابعات

اعلن ا لضابط السعودي عبد الواحد عبد المحسن المقيم في الرياض (ضابط صف وسكرتير خاص للواء الركن على سعد آل مرعي) رسميا انشقاقة عن الجيش السعودي بسبب الجرائم التي ترتكب بحق المدنيين في اليمن معلنا ارتداده عن الدين الاسلامي في الحادث الذي قال ناشطون أنه احدث زلزالا سياسيا في السعودية يتوقع أن تكون له اصداء عالمية.
وربط الضابط السعودي بين قراره الارتداد عن الاسلام والجرائم التي يرتكبها النظام السعودي بحق المدنيين الأبرياء في اليمن معتبرا أن ” الاسلام صمم بطريقة يوظفها أي ديكتاتور لاستدامة سلطاته كما حال النظام السعودي” حد تعبيره.
وتوعد أن يقدم ما بحوزته من تقارير ومعلومات عن جرائم النظام السعودي ضد المدنيين في اليمن والتي قال أنه كان شاهدا عليها مؤكدا أن هذه الجرائم ترقى إلى جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية ارتكبها تحالف العدوان السعودي بحق المدنيين في اليمن، مشيرا إلى عزمة نشر هذه التقارير بعد وصوله إلى المانيا.
واطلقت المطابخ السعودي حملة تشهير واسعة بالضابط باعتباره مرتد عن الاسلام، فيما حمل ناشطون دوليون النظام السعودي مسؤولية هذه الظواهر الخطيرة التي جعلت المسلمين يتركون الأسلام نظرا لبشاعة الدور الذي يمارسه النظام السعودي والذي يقدم للعالم صورة مشوهة عن الاسلام وشريعته السمحة.
You might also like