عين اليمن على جنوب اليمن

خطير…شاهد معسكر بالكامل لتنظيم داعش يتلقى تدريببه في معسكر “الفرقان” بالبيضاء…تقرير

المشهد الجنوبي الأول/خاص

خرج تنظيم داعش الإرهابي في محافظة البيضاء للملأ بنشر صور لتدريب عدد من أفراده في معسكر ابو محمد الفرقان، الذي اعلن التنظيم مقتله في 10 أكتوبر/تشرين أول 2016، دون ان يذكر متى و أين و كيف قتل..؟
ونشر التنظيم عشرات الصور تظهر تدريبات مختلفة لعناصره الإرهابية التي تتلقى تدريبها في المعسكر كرساله منها لطائرات البنتاغون وقوات التحالف وهادي والحوثي وصالح الذين يزعمون مكافحة الإرهاب ومحاربة التنظيم.
وتعد محافظة البيضاء خاضعه لحكم الحوثي وصالح من جهة وقوات هادي من جهة أخرى حيث تتمكرز عناصر القاعدة وداعش في المناطق التي تسيطر عليها قوات التحالف وهادي دون قدرة تلك القوات على محاربتها أو الوقوف أمامها,
وكانت الطائرات الأمريكية قد قامت بإنزال جوي في شهر يناير من هذا العام في محافظة البيضاء لمحاربة عناصر القاعدة وقتلت قيادات تابعة للتنظيم منهم الشيخ الذهب وآخرون وقتل جندي أمريكي آنذاك, ولكن مؤخراً إكتشفت معلومات إستخباراتية أن هدف النزول الجوي كان لأخذ معلومات إستخباراتية من التنظيم رفض الشيخ الذهب بتسليمها للإستخبارات الأمريكية.
وتنتشر العناصر الإرهابية في عدد من المحافظات اليمنية حيث تسيطر بشكل أكبر على المحافظات الجنوبية التي تعاني من إنفلات أمني وضعف السلطات الأمنية فيها .
ونفذت عناصر القاعدة هجوماً إرهابياً الأثنين 27مارس 2017م استهدف مبنى المجلس المحلي في عاصمة محافظة لحج”الحوطة” خلف عشرات القتلى والجرحى وتدميراً واسعاً لمبنى المجلس.
وكانت عناصر داعش قد وسعت رقعتها في عدن وحضرموت واستطاعت استهداف عدد من القيادات الجنوبية الكبيرة التي في وضع تجاهلت قوات التحالف وهادي انتشارهم وتخاذلت عن دعم المقاومة الجنوبية والحزام الأمني لمحاربة تلك العناصر.
وتعد العناصر الإرهابية هي الأذرع الخفية التي تنفذ المخطط الصهيوني والأمريكي في المنطقة بإستهدافها الدول العربية والإسلامية باكملها
You might also like