عين اليمن على جنوب اليمن

قيادي إخواني ينهب أرض مخصصة للنازحين في مأرب

المشهد الجنوبي الأول ــ متابعات

أقدم قيادي محسوب على حزب التجمع اليمني للإصلاح، “الإخوان” على الاعتداء على أرض مخصصة للنازحين في مخيم الجفينة المطل على مدينة مأرب، شرق اليمن.

وقالت مصادر محلية، إن القيادي “محمد نوفل”، وهو أحد مشائخ أرحب المنتمين لجماعة الإخوان، اعتدى على قطعة أرض داخل مخيم الجفينة، وقام بتسويرها بعد أن اعتدى على النازحين داخل ذلك المربع.

وبحسب المصادر، فإن “نوفل” استعان بمسلحين من قبيلة “أرحب”، وقام بمهاجمة المربع الذي تسكنه قرابة 35 أسرة، وحينما حاول النازحين إيقافهم، أطلقوا النار ما أدى إلى إصابة امرأة تم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال مصدر داخل المخيم (طالبا عدم الكشف عن هويته)، أن “نوفل” يسعى للبسط على المربع الذي تسكنه أسر نازحة من المهمشين، نظرا لموقعه كونه يقع على مشارف خط الأربعين.

وبحسب المصدر الذي تحدث لـ”عدن الغد”، فإن “نوفل” رفض توجيهات عليا قضت بعدم التعرض للأرض، كونها مخصصة للنازحين، وقام باستقدام مسلحين من قبيلته ومن حزب الإصلاح، والذين بدورهم قاموا بالاعتداء على الأرض وتسويرها.

وأكد المصدر، أن “نوفل” يستمد قوته من مدير المديرية المدعو ومن مدير قسم الجفينة، المعين من قبل حزب الإصلاح.

ولفت المصدر إلى أن سكان المخيم يتعرضون للترهيب بشكل مستمر لمنعهم من الشكوى أو الحديث لوسائل الإعلام، بل وصل الأمر حد اعتقال عدد من الأهالي.

وأضاف أنهم تعرضوا لتهديدات بالاعتقال، بحجة أنهم يخدموا الطرف الآخر “الحوثيين”، علما بأن سكان مأرب يشكون من سطوة القيادات والعناصر القادمة من خارج المدينة، والمنتمية لحزب الإصلاح، والتي توغلت بشكل كبير في مختلف الإدارات والمؤسسات الحكومية في مأرب.

المصدر :عدن الغد

You might also like