عين اليمن على جنوب اليمن

الفساد والرشاوي..يتسبب في خلافات حادة بين اعضاء اللجنة الإقتصادية بعدن”وثائق”

المشهد الجنوبي الأول ــ متابعات خاصة

كشفت مصادر مطلعة عن خلافات حادة عصفت باللجنة الاقتصادية بالعاصمة عدن نتيجة الفساد الكبير المستشري بين اعضاء اللجنة والبنك المركزي بعدن اهمها الرشاوي والضرائب التي فرضت على سفن المشتقات النفطية .

وقالت المصادر ان حافظ معياد الذي اقاله الرئيس هادي من البنك المركزي والذي لا زال رئيس للجنة الإقتصادية تسبب في هذه الخلافات الحادة والتي بدات منذ تعيينه محافظا للبنك المركزي حيث جمد اعمال اللجنة التي شكى اعضاءها من هذا الإجراء وتسخيرها في خدمة التاجر احمد العيسي وحافظ معياد والمقربين منهم.

واعترف معياد في تغريده له على صفحته بموقع التوااصل”فيسبوك” بالفساد الذي لحق باللجنة والبنك المركزي ايضاً.

وتسبب الفساد والرشاوي ايضاً في عدم دخول الناقلة (MT MAIRA) إلى ميناء الحديدة والتي تحمل 13,500 طن مازوت و2,500 طن ديزل، بالرغم من إعلان اللجنة الاقتصادية بمنحها وثيقة الموافقة “تصريح الدخول” لإفراغ حمولتها والسماح لها بدخول ميناء الحديدة قبل 3 أيام.

وفي وثيقة للامم المتحدة اعترف حافظ معياد بعرقلة دخول سفن المحروقات للمحافظات الشمالية مبيناً انه يريد من تلك السفن دفع ضرائب ومبالغ مالية لتغطية العجز الذي تسببت به احداث شبوة وعدن في الآونة الأخيرة.

ويعد هذا الإجراء جريمة بحق المواطنيين في المحافظات اذي الذين تفاقمت أزمة الوقود لديهم جراء الفساد المستشري في اوساط اللجنة الإقتصادية والمتحكمي بمافصل الدولة في العاصمة عدن.

You might also like