عين اليمن على جنوب اليمن

جمعية الصرافين بعدن تصدر بيان هام جراء انهيار العملة

المشهد الجنوبي الأول – عدن

 

نظرا للتدهور المستمر في سعر صرف العملة المحلية ، واستمرار المضاربة بالعملة في السوق المحلي ،دعت جمعية الصرافين في عدن ، إلى وقف عمليات بيع العملة الأجنبية لكافة الشركات والمؤسسات النفطية وإحالة كافة العمليات ذات العلاقة إلى البنك المركزي.

كما جددت استمرار تعليق العمل مع كافة القائمة المتعلقة بالشركات والمؤسسات المنتهجة سلوك المضاربة بالعملة.

وشددت الهيئة الإدارية لجمعية صرافي عدن بعدم المخالفة والحرص الشديد و التام على عدم القيام بأي عمليات للبيع والشراء ولو بالوكالة أو الوسطاء أو بالباطن أو التقديم في قائمة الرصيد المدين والتحويل لكافة الشركات والمؤسسات التي تم توقيفها من قبل الهيئة الإدارية لجمعية صرافي عدن.

وحملت الجمعية ، الشركات والمؤسسات كافة المسؤولية في حال عدم الالتزام وإضافة المخالف إلى قائمة من تم توقيفهم وإحالته إلى جهات الاختصاص بحسب البيان.

كما أقرت الجمعية في بيان لها ، منع كافة عمليات البيع والشراء والسمسرة عبر وسائل التواصل والتي ثبت القيام بها باستمرار وبدون أرصدة حقيقية بما لاينسجم مع طبيعة العمل المصرفي ونظام مزاولة المهن والإبلاغ عن كافة العمليات لتوقيف أصحابها وإحالتهم إلى جهات الاختصاص .

ويرى اقتصاديون أن البنك المركزي في عدن وعدد من كبار المضاربين منهم، تجار مشتقات نفطية محسوبين على مليشيات الإصلاح يقفون وراء عمليات المضاربة بالعملة في السوق والتي تسببت بتدهور الأوضاع الإنسانية وتآكل رؤوس الأموال للقطاعين التجاري والمصرفي، إضافة إلى طباعة مليارات الريالات من الطبعة الجديدة من دون غطاء.

You might also like