عين اليمن على جنوب اليمن

أبو مشعل الكازمي يكشف عن ورقة فساد للتحالف وهادي في عدن, ويؤكد أن تشكيل الحزام الأمني من أجل القضاء على المقاومة,ويدعو لثورة أخلاقية ضدهم

المشهد الجنوبي الأول/متابعات

وجه القيادي في المقاومة الجنوبية ومدير قسم شرطة البساتين بعدن علي الذيب ابو مشعل الكازمي انتقادات حادة لأداء دول التحالف العربية وحكومة بن دغر مؤكدا ان المقاومة الجنوبية تقدمت لأكثر من مرة بخطط أمنية بهدف تأمين عدن لكن دون ان يلتفت إليها احد .
وقال الكازمي في حديث له خلال فعالية سياسية أقامها مركز عدن للبحوث يوم الخميس ان المقاومة قدمت خطة أمنية متكاملة إلى حكومة بن دغر وقيادة قوات التحالف العربي وتتضمن دمج المقاومة وتأهيلها لكنه قال ان الكشف بعد رفعه إلى الرياض تم إلغائه بعد تأكد أطراف عربية ان هنالك قيادات جنوبية تبحث عن وطني جنوبي وليس عن سلطة شرعية .
وأكد الكازمي ان خطة المقاومة تم تجاهلها وجيء لاحقا بقيادات أمنية وعسكرية لاصلة لها بالمعارك التي دات في عدن .
وانتقد “الكازمي” استقدام جنود من محافظات جنوبية أخرى في حين تم تجاهل المئات من المقاتلين الذين شاركوا في معارك “عدن” خلال فترة الحرب .
وقال “الكازمي” ان قوام 15 % من قوات الحزام الأمني تتشكل من مقاومة عدن لكن الـ85% يتشكل من قوام أشخاص قدموا من محافظات جنوبية أخرى وليسوا جزء من المقاومة الموجودة بعدن .
في إشارة منه الى سعي دول التحالف وحكومة هادي وراء القضاء على المقاومة الجنوبية وإستبدالها بجنود ليس لهم صله بالحروب بهدف إقلاق الأمن والسكينة في عدن وتمكين المجموعات الإرهابية من إقتحامها مرة أخرى
وأكد الكازمي ان حالة الاهمال التي تعرضت لها المقاومة دفعت ببعض عناصرها للانضمام إلى التنظيمات المتطرفة .
وأوضح ان مراكز الشرطة تعمل دونما أي تمويل من أي جهة موضحا بان قسم شرطة البساتين الذي يرأسه تمكن من تسليم الكثير من القتلة إلى إدارة الامن التي قال أنها افرجت لاحقا عن احد ابرز المطلوبين والقتلة لاحقا .
وتطرق الكازمي إلى مشكلة الكهرباء موضحا بان المقاومة دخلت إلى ميناء الزيت خلال أزمة الكهرباء الأخيرة قبل شهرين موضحا ان المقاومة اكتشفت وجود عمليات تلاعب كبيرة وضخمة بالمشتقات النفطية في عدن .
وكشف الكازمي عما قال أنها حالة فساد كبيرة موضحا بان عملية استيراد السيارات عبر ميناء عدن يدر فقط وحده 800 مليون ريال في الشهر .
ودعا إلى ثورة اخلاقية في الجنوب تطارد الفاسدين وتوقفهم عند حدهم .
You might also like