عين اليمن على جنوب اليمن

الإدارة الأمريكية تفتح ملف خاشقجي ضد السعودية من جديد

المشهد الجنوبي الأول _ متابعات

 

أعلنت ادارة الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن أن الأخير يعتزم فتح ملف اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل في القنصلية السعودية في اسطنبول بتركيا عام ٢٠١٨ على يد عناصر من المخابرات السعودية وبإشراف مباشر من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وقال البيت الأبيض أمس أن ادارة بايدن ستكشف عن تقرير المخابرات الأمريكية بشان مقتل خاشقجي، وذلك بعد دعوات واسعة في الداخل الامريكي لإدارة بايدن بمعاقبة السعودية لمقتل خاشقجي وما وصفته الدعوات بـ”سجل حقوق الانسان الأسود في السعودية”.

كما قال الرئيس الامريكي بايدن إنه سيتصل مباشرة مع العاهل السعودي سلمان بن عبدالعزيز بشان مقتل خاشقجي.

في هذا السياق كشف مراسل صحيفة “الغارديان” البريطانية بواشنطن، ستيفاني كيريتشغاسنر، إن اتصال بايدن المزمع بالملك سلمان ورغم أنه لن يخلو من المجاملات، إلا انه سيتضمن تحذيرات امريكية مسبقة الملك سلمان بشان ما سيحتويه تقرير الاستخبارات الامريكي من معلومات حول مقتل خاشقجي.

وكشف الصحفي مراسل الغارديان أن تقرير واشنطن الاستخباري الرسمي سيتضمن اسم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بصفته متورطاً في هذه الجريمة.

ويطالب المجتمع الحقوقي في أمريكا ودول أوروبا والمجتمع الدولي بشكل عام، فرض عقوبات تحد من ملاحقة وقمع ولي العهد السعودي للناشطين والمعارضين داخل السعودية أو خارجها.

You might also like