عين اليمن على جنوب اليمن

إعدام الأمير “فهد بن تركي” قائد قوات التحالف

المشهد الجنوبي الأول _ متابعات

نشر معهد واشنطن لدراسات الخليج مزاعم بصدور حكم من محكمة عسكرية سعودية قضت بإعدام الأمير فهد بن تركي بن ​​عبد العزيز، قائد قوات التحالف السابق في اليمن، بتهمة “الخيانة العظمى”.

وكان الأمير فهد بن تركي ونجله الأكبر قد اعتقلا في سبتمبر الماضي، وهو متهم بتنظيم انقلاب مناهض للحكومة ضد الملك سلمان ونجله ولي العهد، محمد بن سلمان.

وذكر معهد شؤون الخليج أن أحد أقارب الأمير السعودي، تحدث إليه، شريطة عدم الكشف عن هويته، وأبلغه بأن لجنة عسكرية سعودية حكمت على القائد السابق للقوات السعودية في حرب اليمن، الأمير فهد بن تركي بن ​​عبد العزيز، بالإعدام “بتهمة الخيانة ومحاولة الانقلاب لعزل الملك سلمان ونجله محمد بن سلمان، الذي يشغل منصب وزير الدفاع والحاكم الفعلي للبلاد”.

وتلقى بن تركي، الذي انضم إلى الجيش السعودي عام 1983، تدريبات على العمليات الخاصة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وتمت ترقيته إلى رتبة جنرال قبل إقالته واعتقاله العام الماضي”.

وعرف تركي بدعمه اللامحدود للإخوان وخوض معارك عبثية فاشلة طوال ٥ سنوات في مأرب شمال اليمن.

You might also like