عين اليمن على جنوب اليمن

الرئاسي في صنعاء يقدم مولدات القصر الرئاسي لابناء الحديدة..فرق بين الدولة في عدن ونظيرتها في صنعاء

المشهد الجنوبي الأول _ خاص

في الوقت الذي يعاني ابناء عدن من انقطاع شبه تام للكهرباء في ظل درجة حرارة مرتفعة تتسبب في حالات اغماء للمواطنين غير القادرين على التحمل من كبيري السن والأطفال وذوي الأمراض تتكشف فشل الحكومات المتعاقبة في عدن والمجلس الرئاسي والتحالف وسط اثبات الحوثي اهتمامه للمناطق التي يسيطر عليها وتقديم نموذجا راقيا من الخدمات والاهتمام الكبير  بالمجتمع رغم الحصار المفروض عليه من التحالف وشحة الموارد المسيطر عليها.

سلطة الحوثي وبرغم شحة الامكانات ابدت اهتماما كبيرا بابناء الحديدة الذين يعيشون في اجواء حارة جدا تضاهي مايعيشه ابناء عدن حيث تحركت السلطة من اعلى هرم لها عند زعيم الحوثيين والمجلس الرئاسي لهم وصولا إلى اقل موظف في السلطة المحلية للاهتمام بابناء الحديدة وتقديم الكهرباء لهم.

فبادر المجلس السياسي الأعلى لهم بتقديم مولدات قصر الرئاسة في صنعاء مع تحرك للسلطة المحلية بتسخير العائدات والتعاون مع التجار والشركات لانقاذ ابناء المحافظة من درجة الحرارة الزائد.

زعيم الحوثيين ” عبدالملك بدر الدين الحوثي” ومن شدة حرصه على خدمة ابناء الحديدة اكد في كلمة اليوم الجمعة انه حريص على تقديم الكهرباء لابناء الحديدة وان كلفه الامر ان يبقى في الظلام.

هذا النموذج الراقي والمسؤول من قبل الحوثيين يقابله عمليات فساد ونهب واختلاس للأموال من قبل الحكومة والمجلس الرئاسي الذي فرضته السعودية في الجنوب فابناء عدن وحضرموت لم يحظو باي اهتمام رغم مطالبهم المتكررة بانقاذهم من الموت المحقق نتيجة ارتفاع درجة الحرارة وانعدام الكهرباء.

نموذج الحوثي المسؤول يؤكد نجاحه في بناء المحافظات الشمالية المسيطر عليها بعزيمته القوية لتقديم مايلزم للمواطنين وسط محاربة التحالف والحكومة المواليه له في عدن للحوثي ومشاريعه التي تصب في خدمة الناس .

You might also like