عين اليمن على جنوب اليمن

قوات دفاع شبوة تنتشر في محيط مدينة عتق

المشهد الجنوبي الأول _ خاص

تعيش محافظة شبوة حالة من التوتر نتيجة الانقسام العسكري الذي يتخلل القوات القاطنة وولاءها لمكونات مختلفة يسعى كل مكون للسيطرة على شبوة في بالكامل خصوصا اماكن تواجد النفط.

وفي هذا الإطار انتشرت وحدات من قوات اللواء الثاني دفاع شبوة التابع لمحافظ شبوة وطارق عفاش” تيار المؤتمر” الخميس، في أنحاء من مدينة عتق بمحافظة شبوة لمنع محاولات الإنتقالي والإصلاح الاقتراب من عاصمة المحافظة.

هذا الإنتشار الذي شهدته عتق، جاء بعد اسبوع تقريبا من تسليم حماية حقول عسيلان النفطية لقوات الإنتقالي الجنوبي بتوجيه من دولة الإمارات التي تعمل جاهدة على تغذية أوبك بنفط شبوة تلبية لطلب أمريكي مسبق.

في نفس الوقت يحاول حزب الإصلاح العودة الى شبوة عبر حشد مستمر لعناصره حولها حيث يستقدم عناصره من مأرب للقيام بعمليات ارهابية من شأنها تهيئ لعودة قوات الإخوان .

You might also like