عين اليمن على جنوب اليمن

مدير عام طور الباحة يتهم قيادات الإنتقالي بنهب التجار والمسافرين على طريق لحج تعز

المشهد الجنوبي الأول _ متابعات خاصة

اتهم مدير عام مديرية طور الباحة بلحج قيادات الإنتقالي الجنوبي بفرض نقاط أمنية تعمل على أخذ الجبايات من.الشاحنات والمسافرين باسم السلطة المحلية.

تتواصل أعمال النهب والسطو التي تمارسها نقاط التفتيش التابعة للإنتقالي في طور الباحة ، حيث أكد سائقو النقل أن عناصر الانتقالي تفرض إتاوات خيالية عليهم تصل إلى أكثر من خمسون ألف ريال على الشاحنة  الواحظة، وبعضها تصل إلى مائة الف ريال.

وأوضح السائقين أن بين النقطة والاخرى مسافة لا تتجاوز الـ 2 الكيلو متر، علاوةً لنصب محطات الاوزان الثقيلة للشاحنات على الطرق الرئيسية بمحافظة لحج والمحافظات الأخرى، ليتم فرض الاتاوات والجبايات غير القانوتية.

وقال مدير عام مديرية طور الباحة بمحافظة لحج العميد الركن بسام الحرق أن الجبايات المالية في النقاط الامنية والعسكرية” التي تنتشر على طول الطريق وتفرض اتاوات غير رسمية تذهب عوائدها إلى جيوب قيادات تلك الألوية والتشكيلات العسكرية المختلفة.

وأكد أن سندات الإستلام “الكواشن” تحمل اسم السلطة المحلية بمديرية طور الباحة  ولا تورد منها ريال واحد إلى حساب المديرية.

مطالبا في مذكرة موجهة إلى كل القيادات الأمنية والعسكرية بوقف أي “جبايات مالية في النقاط الأمنية والعسكرية في طريق لحج تعز.

وأشار إلى أن عمليات الجباية تفرض أيضا على شاحنات نقل المواد الغذائية والمشتقات النفطية والغاز المنزلي التجاري.

وكان سائقو الشاحنات ونقابات النقل العامة نفذوا خلال الأيام الماضية وقفات احتجاجية وإضرابا توقف عن شحن البضائع التجارية من وإلى محافظتي تعز ولحج، مطالبين السلطات المسؤولة في محافظتي لحج وتعز برفع النقاط الامنية والعسكرية الغير رسمية والتي تفرض مبالغ مالية خيالية عليهم،

You might also like