عين اليمن على جنوب اليمن

بن ماضي يهدد حلف قبائل حضرموت بمعاقبة كل من دعا إلى عملية التجنيد في مديريات الوادي

المشهد الجنوبي الأول | حضرموت

 

رفض محافظ حضرموت التابع للإمارات، مبخوت بن ماضي، تجنيد “حلف قبائل حضرموت” المواليٍ للسعودية عشرة آلاف من أبناء مديريات الوادي.

وحذر بن ماضي، أثناء اجتماعه مع قائد” المنطقة العسكرية الثانية” التابع للإمارات، بمدينة المكلا، فائز منصور التميمي، من مغبة تجنيد حلف القبائل لأبناء مديريات وادي حضرموت خارج  “المؤسسة العسكرية والأمنية”، في محاولة منهما افساح المجال للعناصر المجلس الإنتقالي، القادمة من الضالع ولحج وأبين، لسيطرة على مديريات وادي وصحراء حضرموت، الواقعة في نطاق “المنطقة العسكرية الأولى” التابعة للإصلاح.

وهددا بن ماضي والتميمي، بمعاقبة كل من دعا إلى عملية التجنيد ومحاسبته، ومن يثبت تورطهم في تلك العملية التي وصفوها بأنها تهدف إلى تعكير الصفو العام للمجتمع.

يأتي ذلك عقب اصدار رئيس “حلف قبائل حضرموت”، التابع للسعودية، عمرو بن حبريش العليي، أمس الثلاثاء أمر إداري بتشكيل لجنة للقيد والتسجيل لتجنيد 10 آلاف من أبناء مديريات الوادي، برئاسة سالم عمر باشادي، تنفيذا لاجتماع سيئون، خلال الأسبوع الأول من يناير الجاري.

ويرى مراقبون أن  الإمارات تسعى عن طريق الانتقالي الذي يدفع بأبناء الجنوب في معارك عبثية، التمهيد لقوات طارق عفاش، لسيطرة على مديريات وادي حضرموت النفطية الواقعة تحت سيطرة مسلحي حزب الإصلاح.

You might also like