عين اليمن على جنوب اليمن

نقابتي مصارف البنوك والضرائب يدعون المواطنين للخروج في تظاهرات ضد حكومة معين في عدن

المشهد الجنوبي الأول _ عدن

بدأت الأمور تخرج عن السيطرة في مدينة عدن نتيجة الجرعات التي يمارسها التحالف وحكومة معين عبد الملك على المواطنين حيث اتهمت نقابة مكتب ضرائب عدن، التحالف بانتهاج سياسة التجويع والافقار لأبناء المحافظات الجنوبية، مطالبين المواطنين التصدي لكافة المشاريع التي تضاعف معاناة المواطنين.

ودعا البيان المشترك لنقابتي مصارف البنوك والضرائب في عدن، المواطنين وكافة أطياف المجتمع إلى التصعيد والخروج بمظاهرة غاضبة ضد قرارات حكومة معين التي قضت برفع رسوم سعر التعرفة الجمركية والمشتقات النفطية والغاز، وتعرفة خدمتي الكهرباء والمياه.
وطالب البيان بإيقاف القرارات الكارثية، والفعاليات والأنشطة “مهرجان عدن الشتوي”، التي أعلن عنها ما يسمى “وزير الاعلام والثقافة السياحة” التابع للتحالف معمر الارياني، الذي رصد له ميزانية مهولة، واصفا تلك الفعاليات بـ”المشينة والمستفزة للمواطنين للشعب الذي يعاني من ويلات الجوع”.
وأكد البيان أن قرارات حكومة التحالف مجحفة بحق المواطن التي ستعمق من مأساته الإنسانية في كل المستويات.
وطالب البيان بتغيير “الحكومة الفاشلة” بكوادر ذات كفاءة وخبرة تنتشل الأوضاع الاقتصادية والخدمية، والتصدي لكل المشاريع التي تؤرق الحياة المعيشية في الجنوب”.
وجدد بيان نقابة مكتب الضرائب في عدن، دعوته لكافة النقابات بالمدينة وكل أبناء الشعب إلى ترتيب وتنظيم صفوفهم والالتفاف للتصعيد الذي سيتم الإعلان عنه خلال الأيام القادمة.
You might also like