عين اليمن على جنوب اليمن

لجنة اعتصام المهرة تجدد رفضها للزيارات العسكرية الأجنبية المتكررة للمحافظة

المشهد الجنوبي الأول _ المهرة

عقدت  لجنة الاعتصام السلمي بمحافظة المهرة، اليوم الأثنين اجتماع لها برئاسة رئيس الدائرة السياسية في اللجنة سعيد عفري.

واكدت اللجنة في اجتماعها رفضها لزيارات الوفود العسكرية الأجنبية المتكررة إلى مطار المحافظة ومحاولات شرعنة الاحتلال للمحافظة

وخلال مناقشة اللجنة للمستجدات الأخيرة أكد عفري رئيس الدائرة السياسية أن لجنة اعتصام المهرة تتابع التطورات العسكرية والأمنية في المحافظات الشرقية بشكل عام، ومحافظة المهرة بشكل خاص.

وقال: “إن وصول هذه الوفود العسكرية والمدنية إلى محافظة المهرة يسبب إزعاجاً بعدما تم تحويل مطار الغيضة إلى قاعدة عسكرية”.

ودعا عفري السلطة المحلية لإيقاف عسكرة المحافظة، والحفاظ على الأمن والاستقرار فيها، مؤكداً أن واجب السلطة وقف العبث والتجاوزات وحالة الانفلات التي تعاني منها المحافظة في الفترة الأخيرة.

وطالب رئيس الدائرة السياسية في اعتصام المهرة القوات الاجنبية بسرعة المغادرة من أرض المهرة، مؤكداً أن لجنة الاعتصام لن تقف مكتوفة الأيدي أمام هذه التجاوزات والاستفزازات عبر شخصيات مدعومة لإثارة الفوضى والتخريب في محافظة المحافظة.

وخلال الاجتماع استنكر رئيس دائرة الشيوخ في لجنة اعتصام المهرة الشيخ سالم علي ياسر الاختلالات الأمنية الأخيرة في المهرة، وأكد أن ما يحدث في المحافظة دخيل على المجتمع، مؤكداً رفض أبناء المحافظة لهذه الاختلالات وعمليات الاختطاف التي تستهدف الأمن في المهرة.

من جانبه حذر رئيس الدائرة الأمنية في لجنة اعتصام المهرة مسلم رعفيت من خطورة التمادي في استهداف أمن المحافظة.

وأوضح أن لجنة اعتصام المهرة تتابع الأحداث الأخيرة في المحافظة، منوهاً بأن الهدف هو جرّ المحافظة إلى ما لا يحمد عقباه، وانزلاقها في صراعات داخلية.

وأشار رعفيت إلى التحركات الأخيرة في مطار الغيضة، والتكريم التي تقوم بها شخصيات وقيادات لا تمثل إلا نفسها كما أنها لا تمثل محافظة المهرة موضحاً أنها تكشف للرأي العام سعي تلك الشخصيات لشرعنة الاحتلال، وتحويل مطار الغيضة إلى ثكنة عسكرية.

وأكد المجتمعون أن لجنة اعتصام المهرة مستمرة في نضالها وأهدافها وبرنامجها لإفشال المؤامرات والمخططات الجديدة التي تحاك ضد المحافظة، وهي قادرة على إفشالها.

You might also like