عين اليمن على جنوب اليمن

تأريخ الخلاف بين السعودية والإمارات وقطر

المشهد الجنوبي الأول/وكالات:
فتحت المعركة الإعلامية التي شنتها وسائل إعلام سعودية وإماراتية على دولة قطر في وقت متأخر من يوم الثلاثاء الماضي ملف الخلافات الخليجية – الخليجية بعيد نسب تصريحات هجومية إلى الأمير القطري تميم بن حمد آل ثاني وردت على وكالة الأنباء القطرية “قنا”، والتي أكد الجانب القطري اختراقها وتوعد بإجراء تحقيق في ذلك، إلا أن الإعلام السعودي والإماراتي آثر الاستمرار في الحملة على قطر وكأن نفيًا لم يصدر.
تطورت هذه الأحداث إلى حجب السعودية والإمارات عدة وسائل إعلام ومنشورات قطرية على رأسها شبكة قنوات الجزيرة، تلتهما مصر والبحرين في أمر حجب عدة مواقع إلكترونية بدعوى دعمها “الإرهاب”، وهو الأمر الذي يُشير إلى تصاعد وتيرة الأزمة بصورة غير مسبوقة عن ذي قبل.
وبعيدًا عن المشهد الحالي في الخليج المعقد بدوره، والمتأثر بعدة متغيرات إقليمية ودولية، ناهيك عن الترتيبات الداخلية في الأسر الحاكمة، فإن لهذا الخلاف الخليجي الحالي جذورًا تاريخية لا يمكن تجاهلها بأي حال.
إذ يذكر التاريخ أن كلاً من السعودية والإمارات حاولت احتواء إمارة قطر في مهدها قبيل التأسيس على الحدود الحالية، ثم دخلت هذه الدول في صراعات حدودية بعد ذلك مع قطر بعد التأسيس، وسرعان ما تحول الأمر إلى صراع خليجي مكتوم بعد إرساء عدة تحالفات خليجية مع الولايات المتحدة وبريطانيا.
You might also like