عين اليمن على جنوب اليمن

عاصمة النفط والغاز “شبوة” تعيش في ظلام دامس

المشهد الجنوبي الأول / متابعات

تعيش مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة التي تصدر البترول والغاز وجميع مديريات شبوة انقطاع تمام لتيار الكهربائي من المحطة لتوليد الكهرباء بعتق بشبوة بسب نفاذ الديزل من المحطة الرئيسية بعتق وعدم وصول قاطرات الديزل المعتمد لكهرباء معدل قاطرة من مأرب وقاطرتين من عدن تصل كهرباء شبوه وفقا نظام التشغيل لكهرباء شبوة اليومي

معاناة شبوه في خدمة الكهرباء وانعدام الوقود ليست طارئة بل هي سياسة متعمدة ومتعمدة من قبل أعلى سلطة في الدولة اليمنية الشرعية من خلال إصرارها على تعيين رجالها الفاسدين وحمايتهم من خلال إطلاق الحبل لهم على الغارب للمارسة الفساد مقابل الولاء السياسي وعدم تغييرهم رغم الفساد الظاهر والشكاوى من أبناء شبوه في وسائل الاعلام والتواصل الرسمي مع رئاسة الجمهورية .

وقالت مصادر ان الإنقطاع خلال اليومين الماضيين بشكل كامل جاء بعد خدمة سيئة أستمرت لأشهر طوال فصلي الشتاء والربيع الباردين ولخدمة كهرباء لمدة ساعة تعقبها ساعات من الإنقطاع .

وضع محطة كهرباء عتق الان متوقفة مواطيرها نتيجة نفاذ الديزل وعدم وصول شحنات الديزل من مأرب من صافر ومن مصافي عدن المعتمدة رسميا مما تسبب في انقطاع التيار في ظل إنشغال القائمين على الجهات الحكومية بشبوة وعلى رأسهم محافظها علي أكبر كارثي وجوقة السرقة المقربة منه على الإنشغال بأمورهم الخاصة وتحسين وضعهم المالي وتأمين مستقبل أبنائهم .

 

You might also like