عين اليمن على جنوب اليمن

وزير الداخلية “حيدان” يبدي فشله ويطلب من اللجنة السعودية التدخل

المشهد الجنوبي الأول _ عدن

في أول موقف يظهر فشل وزير الداخلية المحسوب على الإصلاح طالب وزير الداخلية الجديد ابراهيم حيدان قيادة التحالف السعودي واللجنة العسكرية السعودية بوضع لتحكم الإنتقالي بالشأن الأمني لعدن وعدم اتاحة الفرصة للوزير لبدء عمله

وقالت مصادر مقربة من الوزير حيدان انه ابلغ اللجنة التي التقى التي التقى بها امس في قصر معاشيق عدم قدرته على العمل في ظل الوضع الذي لا يزال المجلس الانتقالي الجنوبي يفرضه في عدن تحديداً.

وقالت المصادر إن احتجاج حيدان جاء على استمرار المجلس الانتقالي الجنوبي رفضه تنفيذ التزاماته بشأن الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض وهو ما أعاق تحركات الوزير ومهامه وعدم تنفيذ أوامره وتوجيهاته لدى قطاع كبير من الوحدات والأجهزة الأمنية في عدن.

وأضافت المصادر إن حيدان أرجأ الاختلالات الأمنية في عدن ومنها التفجيرات اليومية التي تشهدها المدينة منذ وصول الحكومة إلى عدن في 30 ديسمبر، أرجأها إلى مسؤولية المجلس الانتقالي الجنوبي ووحداته المسيطرة على الأجهزة الأمنية.

وكان حيدان قد التقى باللواء محمد الربيعي رئيس فريق التنسيق والارتباط أو ما يعرف باللجنة العسكرية السعودية للإشراف على تنفيذ اتفاق الرياض، وقائد قوات التحالف السعودي في عدن العميد نايف الحبيل في قصر معاشيق اليوم الأربعاء، وطالب حيدان من قيادة التحالف الضغط على الانتقالي وإجباره على تنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض، مشدداً على ضرورة التسريع بتوحيد الأجهزة الأمنية.

You might also like