عين اليمن على جنوب اليمن

شباب الغضب بوادي حضرموت يعلنون عن برنامج تصعيدي رفضا لإنعقاد المجلس في سيئون

 

المشهد الجنوبي الأول | حضرموت

في ظل الحرب الاقتصادية التي تمارسها حكومة هادي على المحافظات الجنوبية ، ومحاولة مجلس النواب المنتهي ولايته فتح مقر له في سيئون.
أصدر شباب الغضب بوادي حضرموت بيان رفضوا فيه إقامة المسرحية الهزلية التي تسمى بمجلس النواب بحضرموت وفتح اي مكاتب لها، داعين كافة منظمات المجتمع المدني، و النقابات العمالية، لرفض إنعقاد المجلس.

ودعا شباب الغضب بحضرموت في البيان كآفة المواطنين على مستوى وادي حضرموت إلى الاستعداد و التجهيز لإقامة مسيرات و مظاهرات سلميه حضاريه كبرى للتنديد و رفض إقامة مجلس حكومة هادي المنتهي ولاتية ، مؤكدين على برنامج تصعيدي ثوري يصدر للتعبير عن الرفض القاطع لجعل مدينة سيؤن خاصه ووادي حضرموت عامه وكرا لتجار الحروب والفسده والعابثين بمال الشعب ، من حكومة هادي.

وحمل شباب الغضب بوادي حضرموت السعودية وحكومة هادي تبعات ما سيجري في الايام القادمة، و مستنكرين ما تقوم به السعودية من دور سلبي تجاة محافظة حضرموت و ما تمر بة من أزمات.

هذا وتحاول حكومة هادي تهدئة غليان الشارع ضد تواجد اعضاء مجلس النواب و محاولة امتصاص غضب المواطنين من خلال صرف الإكراميات و العبث بالمال العام و نهبة، الذي تمارسة مليشيات الشرعية الإخوانية بالوادي و محاولة تحسين صورة المسوؤلين و صورة السلطة في ظل فشلهم الذريع في تحسين الحاله المعيشية للمواطنين، وفي المقابل يؤكد شباب الغضب بحضرموت على الخروج في مظاهرات حاشدة لرافض ذلك.

You might also like