عين اليمن على جنوب اليمن

غضب جنوبي على تجميد العليمي قرارات فرج البحسني

المشهد الجنوبي الأول _ خاص

شكل تجميد رئيس مجلس القيادة الرئاسي ” رشاد العليمي” لقرارات فرج سالمين البحسني بتغيير في مدراء عمود مديريات وادي حضرموت غضب جنوبي كون العليمي لم يحترم قرارات صادرة من عضو جنوبي في الرئاسي توافق مطالب الجنوبيين في هذه المديريات.

وعن ذلك تحدث الناشط والمدون “عبدالله بن هرهره” في منشور له عن حالة السخط الجنوبي على العليمي باعتباره عنصريا وعفاشيا لا يريد للارادة الجنوبية ان تمر.

وقال هريرة في  سياق منشوره: “جاء الطرف الثاني من فريق اليمن في المجلس الرئاسي يضغط على فتح المعابر في تعز ووصلوها إلى الجانب الأمريكي والغربي هذا دليل على تأثيرها في المجلس الرئاسي”.

وأضاف: “هذا لا يعني ان الفريق الجنوبي في المجلس الرئاسي ضعيف مقابل اليمني وإنما التحالف يدعم أي خطوات تكون ضد الحوثي اما أي أمور أخرى هي شي ثانوي لحسابات دول التحالف لأن التواجد اليمني في منظور صناع القرار السياسي للتحالف ليس من الالوية الآن والدليل تم تجميد قرارات البحسني”.

 

وقال “بن هرهره”: ا”لقرارات التي أصدرها البحسني وهو أحد أعضاء المجلس الرئاسي والتي لم تنفذ هي اختبار حقيقي أما أقوياء او ضعفاء أعضاء المجلس الرئاسي من الفريق الجنوبي أمام الفريق اليمني”.

 

وأضاف: “إنا عن نفسي اراقب المشهد من خلال الاصطفاف داخل المجلس الرئاسي بين الفريقين ومن هم الأقوياء نحن أصحاب الأرض وهنا علامات الاستفهام جنوبيا”.

You might also like