عين اليمن على جنوب اليمن

مرحى 30 نوفمبر.. عيد يتجدد

عمر الشيباني

مرحى 30 نوفمبر عيد يتجدد كل عام.. لا ادري عن ماذا اكتب لك.. هل اكتب عنك كعيد وطني كتب يومك المجيد الرجال الوطنيين الأحرار بدمائهم الزكية.. أم أكتب عن وطن مازال يذبح من الوريد إلى الوريد بسبب صراعات الساسة الحمقى ومكايداتهم التي ليس لها ما يبررها سوى حب السلطة ومن يحكم!

أم عن دورات القتل في كل صراع ومنعطف (ثوري)! يقتل البعض بعضه الآخر نتيجة الأحقاد والكراهية التي زرعها الرفاق بعد إشراقة يومك المجيد وحتى اللحظة.

عذرا نوفمبر.. وعذرا لشهدائك الذين كتبوا مجدك ومعه مجد وعزة شعب وصنعوا منك تاريخ لا ينسى هو يوم استقلال شعب حر أبي من مستعمر غاشم مستبد يوصف بأنه الامبراطورية البريطانية التي لا تغيب عنها الشمس!

30نوفمبر.. انت عنوان لنضال شعب تاق للحرية والاستقلال لأنه ذاق مرارة الظلم والقهر والتخلف والفقر والمرض والجهل لأكثر من قرن وربع القرن.. ليشعلها ثورة ملتهبة تحت اقدام المستعمر البريطاني البغيض لأربعة أعوام قدم خلالها قوافل من الشهداء والجرحى الذين قدموا أرواحهم الطاهرة رخيصة للخلاص والاستقلال فكان له ما أراد في صبيحة يومك المجيد 30 من نوفمبر 1967.يوم كما قال عنه الشاعر: يوماً من الدهر لم تصنع اشعته شمس الضحى بل صنعناه بأيدينا.

تحية لك 30 من نوفمبر وانت تتجدد كل عام وتحية حب وعرفان لكل المناضلين من كل أبناء اليمن الذين كتبوا تاريخك بكل ما فيه من بطولات.. ورسالة لكل رفاق الأمس واليوم: كفى صراعات.. كفى دماء.. كفى تخوين وظلم لبعضكم البعض. الوطن يتسع للجميع.. السلطة والثروة ملك للجميع.. دماء الشهداء أمانة في أعناق الجميع.. أعيدوا مسار بوصلة السير بهذا الوطن!!

عذرا نوفمبر مرة اخرى إن لم تطاوعني الكلمات وتوارت ولم تنتظم في مكانها.. لكنها محاولة التعبير عن عظمة حدث تاريخي مجيد هو انت يا نوفمبر الذي سجله التاريخ في انصع صفحاته بأحرف من نور لتتعلم منه الأجيال معنى النضال والتضحية.. كلمات انثرها هنا مشاركه في عيدك الـ55.

You might also like