عين اليمن على جنوب اليمن

الإنتقالي يهدد بدفن الشرعية في الجنوب ويصر على إفشال اتفاق الرياض

المشهد الجنوبي الأول _ متابعات 

 

قال نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي الموالي للإمارات ، هاني بن بريك إن أي اتفاق بين الانتقالي والشرعية لن يتم إلا في حالة سحب الإصلاح مليشياته من الجنوب.
وأشار بن بريك في تغريدة على “تويتر” رصدها “المشهد الجنوبي الأول” أن مستقبل الشرعية اليمنية مرهون بتنفيذ اتفاق الرياض، ولن يتم إلا عبر سحب مليشيات الإصلاح من حضرموت وشبوه وأبين.
ويسير هاني بن بريك على نفس منطق الزبيدي في مشاورات الرياض الذي يصر على سحب قوات الإصلاح من الجنوب قبل أي اتفاق فيما يخص بالشق العسكري، مع إصراره على بقاء الإدارة الذاتية ، في حين يرفض الإصلاح هذه الشروط ويواصل تحشيداته العسكرية باتجاه الجنوب.
وتابع بن بريك قوله إن الشرعية سياسيا ستدفن في حال عدم سحب قواته من حضرموت وشبوه وأبين ، مشيرا إلى أن أي اتفاق بين الطرفين دون تنفيذ هذه الشروط سيفشل.
وأوضح بن بريك أن تحشيد مليشيا الإصلاح نحو الجنوب مؤشر على سوء نواياه.
وتشحد مليشيات الإصلاح قواتها من مأرب وشبوه إلى أبين بالتزامن مع إنشاء معسكرات جديدة بدعم تركي قطري لاجتياح الجنوب.

You might also like