عين اليمن على جنوب اليمن

ابوسراج: القوات الأمنية في الجنوب منحرفة عن مهامها الرئيسية والجنوب ابعد مايكون من اي وقت عن الإنفصال

المشهد الجنوبي الأول _ خاص

شن رئيس الحراك الجنوبي مدرم ابو سراج هجوما على الإنتقالي الجنوبي القابض على زمام الأمور في محافظات الجنوب بقوات أمنية وتسخير عائدات وثروات الجنوب للدول الخارجية ورؤوس الفساد فيما يعاني ابناء الوطن من الفقر والغلاء وانعدام الخدمات.

وقال مدرم ابو سراج : لست ممن يدفن راسة تحت الرمال ، اقولها وبكل أسف ، جهابذة الزيف أفرطوا في زيفهم ، السيطرة على الأرض كما يدعون وامتلاكهم لقوات امنية وعسكرية أصبح حمل ثقيل على كاهل  قضيتنا .

واكد سراج انحراف القوات الأمنية التابعة للانتقالي عن هدفها الرئيسي وهو حماية القضية الجنوبية حيث قال: سوء إدارة القوات الأمنية  وابتعادها عن صميم  عملها وواجباتها انحراف ملحوظ  عن الهدف ،  نهب الأراضي  فرض الجبايات تحصيل الرسوم الغير قانوني ، التصرف بالعائدات  المالية بحق و غير  حق ، ممارسة الفساد بافضع صوره ، ارتفاع الاسعار والغلاء وزياده نسبة الفقراء ، كل ذلك يجري في المحافظات المحررة تحت انظار ومسامع السلطات القائمة  في عدن .
واضاف: تؤكد الأفعال موافقة الجهات المسئولة على غوغائية القرارات حيث انها لم تقم باي اجراء حاسم للايقاف تلك الممارسات  ومحاسبة عناصر الفساد التابعة للسلطات الحاكمة.

واشار ان اعمال المجلس الانتقالي حاليا هو ضرب المكتسبات الجنوبية والنسيج الجنوبي: وما يؤسفنا تسخير تلك المكتسبات للاضرار بقضيتنا الوطنية وضرب النسيج الاجتماعي والوطني لمنافع فئات وشخصيات بعينها تحمل افكار مناطقية ضيقة بعيدة عن الأهداف الوطنية،  فقد أفضت تلك الممارسات لفقد ثقة الشارع الجنوبي بها بل اصبحت أداة قمع ونهب المواطن المغلوب على امره ، والمؤسف أنها تمارس تلك الافعال  باسم القضية الجنوبية وهي ابعد ما تكون عنها و تعد أحد ادوات اضعافها وإفراغ قضيتنا الجنوبية من مضامينها وفقدالحاضنة الجماهيرية لها ولنذهب لابعد من ذلك ، ما يحدث على الأرض افقدنا ثقة المجتمع الدولي والإقليمي  بقضيتنا  ، رسالة سلبية تجزم بفشل الجنوبيين في ادارة شؤونهم واقامة دولتهم ، فلا ننسي أن المجتمع الدولي والاقليمي يرصد تلك الممارسات وانعكاساتها سلبا و إيجابا .

مدرم حرسي ابو سراج رئيس المكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري الجنوبي

You might also like