عين اليمن على جنوب اليمن

عدن..انتشار كبير لقوات الإنتقالي واستحداث نقاط أمنية في شوارع المدينة

المشهد الجنوبي الأول _ عدن

يزداد التوتر في محافظة عدن بعد قرار السعودية بتفكيك قوات الإنتقالي واخراجها من المدينة و استبدالها بقوات طارق عفاش وبقاء عيدروس الزبيدي تحت الاقامة الجبرية.

وقالت مصادر أمنية أن قوات الإنتقالي الجنوبي رفعت، حالة الجاهزية في مدينة عدن ، بعد إعلان رفض عودة رئيس مجلس الرياض الرئاسي رشاد العليمي.

واكدت المصادر إن قوات الانتقالي استدعت كافة منتسبيها وأوقفت الاجازات ونشرت عشرات النقاط في شوارع عدن خاصة في محيط المطار والمصافي والميناء ومقرات الانتقالي.

وبحسب المصادر فإن ألوية العاصفة الرئاسية المتمركزة في بوابات قصر معاشيق استحدثت نقاط تفتيش في الطرق المؤدية إليه.

كما نصبت قوات الانتقالي  نقطتين جديدتين قرب معسكر التحالف في مدينة الشعب بمديرية البريقة غربي عدن، الذي تتواجد فيه قوات سعودية.

وتحدثت مصادر عن ترتيبات لمعين عبد الملك  لمغادرة عدن خاصة بعد توجيه الانتقالي اتهاماً مباشرا وصريحا له بالتسبب في عرقلة تنفيذ اتفاق الرياض الذي فشل منذ التوقيع عليه في 5 نوفمبر 2019.

 

You might also like