عين اليمن على جنوب اليمن

تصاعد الاستقطابات في أوساط الانتقالي وتوسيع فجوة الانقسامات لصالح الرئاسي

المشهد الجنوبي الأول | متابعات خاصة

كشف قيادي في   الانتقالي، السبت، عن تصاعد الاستقطابات في أوساط الانتقالي، وسط  انقسامات تعصف بالمجلس الانتقالي.
وقال القيادي في الانتقالي، عبدالله الغيثي بأن  التحالف يعمل الان بوتيرة كبيرة على استقطاب أبناء محافظات أبين شبوة   لتعيينهم في مناصب عليا  في سلطة الرئاسي على حساب أبناء من وصفهم بـ”المثلث ” في إشارة إلى محافظات الضالع ويافع ولحج..
وأشار  الغيثي إلى أن الخطوة تهدف لشق الانتقالي إلى مجلس معتدل يمثل محافظات أبين وحضرموت ، ومحلس متطرف يمثل المثلث الجنوبي.
وبدأ احمد بن بريك الذي كان جزء من تيار الزمرة في ثمانينات القرن الماضي مساعي لتحالفات شرق عدن والتي مثلت معقل التيار  المناهض لما كان يعرف بت”الطغمة”.
وفي سياق شراء قيادات الانتقالي ، قال الغيثي فب تغريدة على تويتر رصدها ” المشهد الجنوبي الأول ” إن تعيينات رشاد العليمي للجنوبيين مدروسة بعناية و لن تساعد على إستعادة الدولة الجنوبية بل ستكون تعيينات العليمي عقبات في طريق نضال الجنوبيين لإستعادة الدولة.
وأضاف الغيثي، ماذا استفاد الجنوب من تعيينات عفاش للجنوبيين؟؟ الشماليون لديهم هدف واضح و هو الإحتفاظ بالجنوب و لن يعينوا من يحبط هدفهم..

You might also like